وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي

إلى الأعلى

Page title here please

الخبر

65928790_2078172612478556_7292872211117899776_n

الزراعة: تعلن انجازات الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لمشروعات تحسين الاراضي خلال عام

تلقى الدكتور عزالدين ابوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي تقريرا من الدكتور السعيد حماد رئيس الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لمشروعات تحسين الاراضي تضمن انجازات الهيئة وهي كالاتي: بلغت المساحة الكلية لخطة الدراسات 2018/2019 (85839) فدان بلغت المساحة المدروسة 68334 فدان وعدد العينات التي تم تحليلها 2592 عينة تربة. قدرت الاحتياجات الجبسية بمقدار 84965 طن وذلك لمساحة 36607 فدان. مساحة اراضي التقييم الفني التي تم دراستها 29493 فدان وعدد العينات التي تم تحليلها 1250 عينة. بلغ الاجمالي العام للمساحات المدروسة (خطة الدراسات + تقييم فني) = 97827 فدان. التعاقدات الخاصة اعتبارا من 1/7/2018 حتى 30/6/2019 تم تحليل عدد 1361 عينة تربة تم تحليل عدد 118 عينة مياه تم تحليل عدد 208 عينة احتياجات جبسية بلغت مساحة التعاقدات 5030 فدان تضمنت التعاقدات الخاصة عينات ترشيد استخدام المياه في الانشطة الزراعية ثم تحليلها بالمعامل المركزية حيث بلغت مساحة الدراسة بها 300 فدان لعدد 620 عينة تضمن التقرير انه تم شراء عدد 15 جرار سام موديل 180 قدرة 174 حصان، اصلاح عدد22 لودر بمناطق الهيئة، اصلاح عدد 51 جرار بمناطق الهيئة، اصلاح عدد 50 حفار بمناطق الهيئة اصلاح عدد 11 قلاب وتريلا بمناطق الهيئة، اصلاح أكثر من مائة معدة وسيارة. وان هذه المعدات قامت بالمشاركة في استصلأح وتسوية مشروع المليون ونصف فدان غرب المنيا، فضلاً عن قيام الهندسة المدنية بأعمال الصيانة والترميم لمنشأت الهيئة بجميع وانشاء مظلات لحماية المعدات من العوامل الجوية واطالة عمر المعدة، حيث قامت بأعمال الترميمات بأكثر من خمس مقرات بمناطق الهيئة المختلفة بالمحافظات. ونتيجة لإصلاح المعدات والارتقاء بالأداء حققت الهيئة إيرادات بلغت 60 مليون و605 ألف و519 جنية في العام المالي الحالي مقارنة بنفس الفترة عن العام الماضي والتي كانت 53 مليون و824 ألف و319 جنية. وأشار التقرير انه في إطار جهود الدولة لتنمية الموارد الطبيعية والحفاظ عليها والعمل على زيادة الإنتاجية وتعظيم الاستفادة من وحدة المياه والتربة وذلك في ظل محدودية الموارد المائية ونقص الإنتاج الزراعي كان من الضروري بذل الجهود لتقليل الفجوة الغذائية لتحقيق أكبر قدر ممكن من الأمن الغذائي وفى ظل تلك المستجدات لمجابهة الطلب المتزايد على المحاصيل الاستراتيجية نتيجة الزيادة المطردة في عدد السكان فإن مشروع ترشيد استخدام المياه في الأنشطة الزراعية في بعض المحاصيل الاستراتيجية مثل القمح والأرز والذرة والذى تم تنفيذه في الموسم الشتوي 2018/2019 على محصول القمح والذى اعتمد أسلوبه على استخدام التسوية بالليزر واستخدام أسلوب الزراعة على مصاطب وزراعة أصناف قصيرة العمر وعالية الإنتاجية وذلك في عدد (10) محافظات تتمثل في البحيرة ، الغربية ، كفر الشيخ ، الدقهلية ، الشرقية ، بنى سويف ، المنيا ، أسيوط ، سوهاج والأقصر قد أدى إلى إنتاجية فدانية بلغت 22.39 أردب/فدان بزيادة بلغت 2.6 أردب / فدان بنسبة 13.14 % عن الإنتاجية الفدانية لحقول المزارعين والتي بلغت نحو 19.79 في محافظات العمل بالمشروع أردب/فدان كما جاءت محافظة سوهاج في المقدمة بإنتاجية 25.83 أردب / فدان يليها محافظة أسيوط بإنتاجية فدانية بلغت 24.84 أردب/فدان ثم محافظة المنيا بإنتاجية فدانية 24.27 أردب / فدان ثم محافظات الأقصر ، الدقهلية ، بنى سويف ، البحيرة ، الشرقية ، الغربية ثم كفر الشيخ (23.5 ، 23.08 ، 23.03 ، 21.66 ، 20.40 ، 19.79 ، 18.61أردب/ فدان) وعلى مستوى الأصناف جاء الصنف سوهاج 4 في المقدمة بإنتاجية فدانية نحو 24.7 أردب / فدان يليه الصنف بنى سويف 5 بإنتاجية فدانية 24.02 أردب/ فدان ثم شندويل 1 بإنتاجية فدانية 22.14 أردب / فدان ثم الصنف جيزة 171 بإنتاجية فدانية بلغت 20.79 وكذلك الصنف جميزة 12 بإنتاجية فدانية بلغت 20.6 أردب/ فدان وقد أشارت النتائج الخاصة بالاحتياجات المائية للمحصول في بعض المحافظات مثل محافظة الأقصر أن الاحتياجات المائية في الحقل الإرشادي كانت (2257.2) م3/فدان بينما الحقل المقارن (2844.3) م3/فدان بنسبة وفر في المياه لصالح الحقل الإرشادي (20.64%) وبينت النتائج فى محافظة الشرقية أن الاحتياجات المائية للحقل الإرشادي كانت (2044.92) م3/فدان بينما الحقل المقارن (2371.3) م3/فدان بنسبة وفر في مياه الري بلغت (13.76%) ليصبح المتوسط العام لوفر المياه على مستوى المحافظتين (17.2%) حيث أن الزراعة على مصاطب عملت على تقليل المساحة المروية ومن ثم تقليل الاستهلاك المائي من خلال تقليل الفقد بالبخر من سطح التربة ، أما التسوية بالليزر عملت على تقليل زمن الري وعليه فقد تناقصت كمية المياه المضافة في الحقول الإرشادية المطبق بها الممارسات بالمقارنة بالممارسات التقليدية للمزارع العادي وجارى عمل حسابات باقي المحافظات للوقوف على المتوسط العام على مستوى محافظات العمل بالمشروع وقد ساهمت الأنشطة الارشادية والتي تمثلت في إقامة (200) يوم حقل و (20) دورة تدريبية في تحقيق تلك الانجازات. هذا وجارى العمل بالمشروع في محصول الأرز والذرة بمحافظات (البحيرة – كفر الشيخ – الدقهلية – الغربية – الشرقية – الإسكندرية – دمياط – النوبارية – المنوفية – بنى سويف – المنيا – أسيوط – سوهاج – قنا – بور سعيد) وذلك باستخدام طرق زراعة وأصناف موفرة للمياه وذلك في إطار العمل على الاستمرار في توفير المياه ورفع إنتاجية تلك المحاصيل لمجابهة التحديات المستقبلية وتحقيق الأمن الغذائي. وفى إطار تقرير الري الحقلي كان الدكتور عزالدين ابوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي قد قرر إعادة تشكيل اللجنة التنسيقية لمشروعات تطوير الري الحقلي مما ساهم في ارتقاء الأداء حيث تم الانتهاء من تطوير الري الحقلي لحوالي 250 الف فدان بمحافظات (كفرالشيخ – البحيرة – الدقهلية – الشرقية – بنى سويف – أسيوط – المنيا – سوهاج – قنا – الأقصر) وجارى استكمال مشروع الايفاد لتطوير الري الحقلي في الوجه القبلي طبقا للمواصفات القياسية.