وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي

إلى الأعلى

Page title here please

الخبر

IMG-20190308-WA0013

تدشين الخطة القومية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية

تدشين الخطة القومية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية ،بحضور الدكتور أحمد السبكى مساعد وزيرة الصحة للمتابعة والرقابة والدكتور علاء عيد مدير قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة  والدكتور عبد الحكيم محمود رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة  للحدمات  البيطرية تم تدشين الخطة القومية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية وذلك بمشاركة نخبة من ممثلى وزارة الصحة والسكان ووزارة الزراعة ووزارة البيئة ووزارة البحث العلمى والتعليم العالى  ولفيف من  الهيئات والجامعات والمعاهد البحثية التى ساهمت فى وضع الخطة وكذلك  المنظمات الدولية المعنية ، منظمة الصحة العالمية ومنظمة الاغذية والزراعةوالمنظمة العالمية للصحة الحيوانية . ويقول عبدالحكيم ان التقديرات تشير إلى أن معدل الوفيات العالمي السنوي نتيجة للميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية  تصل  إلى 700000. ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى 10 ملايين بحلول عام 2050 في البلدان النامية. كما تؤثر الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية  بشدة على الاقتصاد العالمي وتعوق عمليات التنمية. واضاف ان  مصر وضعت خطة وطنية  لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية من قبل وزارة الصحة والزراعة والبيئة وجميع الجهات المعنية  بمساعدة منظمة الصحة العالمية ومنظمة الاغذية والزراعة  مكتب الاوبئة الحيوانية . وتتماشى أهداف خطة العمل الوطنية مع خطة العمل العالمية القائمة على الاحتياجات والأولويات الوطنية. وتم وضع الخطة بفضل المجهودات المستمرة لكافة الجهات المعنية ،حيث تم وضع خطة  لاتخاذ الاجراءات وتعزيز تدابير الوقاية  لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية  التى تهدد صحة الانسان والحيوان وتهدد البيئة وذلك نتيجة  الاستخدام الخاطئ للمضادات الحيوية فى القطاعيين البشرى والبيطرى و توحيد  كل الجهود الممكنة للتصدى  لهذة الظاهرة  . كما أضاف رئيس هيئة العامة للخدمات البيطرية انه تم تحديد أربعة أهداف في إطار خطة العمل الوطنية ، وهي: 1. تحسين الوعي العام ، وفهم استخدام المضادات الحيوية ومقاومة مضادات الميكروبات. 2. الحد من ظهور أنماط مقاومة جديدة ومكافحة انتشار العوامل الممرضة المقاومة من خلال الاستخدام الأمثل للأدوية المضادة للميكروبات في صحة الإنسان والحيوان. 3. تعزيز الجهود الوطنية للمراقبة ( الصحة الواحدة ) لمكافحة الميكروبات  المقاومة التي يمكن أن تنشأ في البشر والحيوانات والبيئة. 4. تنفيذ ممارسات مكافحة العدوى مثل الأمن الحيوى التي يمكن أن تمنع انتشار المسببات المرضية  المقاومة للمضادات الحيوية .